Skip to content

خالد يسلم

مواطن عنده حموضه

Category Archives: خزعبلات

في داخلي لا أحد..
لا أملكني ولا يملكه أحد..
في داخلي
وقت..قلق..رتابة..وفراشة عمرها قصير..
في داخلي موت..وغضب شديد..مني..
اشتاق مثل الجميع..
احب مثل الجميع..
اشتري الورد مثل الجميع..
ثم اللقيها في سلة المهملات مثل الجميع..
مع كل قصة..افقد جزء مني..لأحكيها لي..
عزائي اني لم اعرفني..
ابحث عمن تعرفني..لأهرب منها..
واهرب ممن لا تعرفني..ببقائي برهة عندها..
رهبة مني..
تتمزق اوردتي..ويتجدد دمي..
ويلكز السؤال..رأسي..
ويطبق الحُب على جثماني الصاخب..
ينهشني..ويسخر مني..
يرعشني..ويضحك بمكر..
يخبر الجميع عن حماقاتي..
لكن لا أحد ينصت..سوى هي..
فتضحك..و ارتعش..
اسكن لها..وارتعب..
انا لا اعرفني..لكني اعرف اني لا اغضب مني..بمحاذاتها..
لا جدوى..
جثة تحمله قدماي..
ورأس فارغ..
وشعر مبعثر..
خضوع الأحرار..
ام سلام الأموات..
ام وأد طفل..
قصة قبل النوم..
قصتي قبل الإغماضة الأخيرة..

6:29 am
22-Feb-2014

مُلهمتي..إن غابت..أتت..
وإن بقت..ضجت و ضج قلمي..
على نحرها حروفي..وقُبلاتي..و أوراقي..
وإن استرسلت..حرقت زهري الوحيد..واحرقتني..
مُلهمتي..ليست معي..لأنها لي..
ولست معاها..لست لها..لست لي..

18-4-2014
5:09 am

مللت من هذا الإرهاق الذي يحيطني..ويقمع جسدي للأسفل..

سئمت من عقلي..من حيرته و تساؤلاته..
من روح حبيسة في جسد مرهق..
من اللاءات التي لم اطلبها انا..
من الشروط التي لم يخبرني احد بها..
من حالة التقيوء المستمرة..
إرهاق يلف جسدي..
إبتسامة واهنة تشع بضحكات المجتمع..
لعل الكبار ليس حكماء..هم متعبون فقط..
الأحلام متعبة..
الأمل متعب..
الضمير..متعب..
الصواب متعب..
الصوت..تعب

مرهق جسدي..
تملؤه الأحلام..
تقتله الآمال..
تخنقه الحياة..

وهنالك إبني..
وهنالك إبنتي..
وهنالك طفولتي..
وهنالك أحلامي..
العابي..
افكاري..
وأنا..

2:43 AM

12/12/13

يفتح عينيه بعد طرق خفيف على باب غرفة نومه..
يتشبث بالوسادة ويعود لخدر لذيذ..
فجأة تصرخ ابنته باكية..
يستيقظ فزعاً..ويهرع للباب..
ليستقبله ابنه : بالغلط اتعورت..بالغلط اتعورت..
وهي تصرخ وفي يدها رقائق الإفطار بنكهة الشوكولا..
يعود لغرفة نومه..
يدخل حمامه..
يتأمل مدى اصفرار بوله..
يعود لفراشه..
ويبصق على يوم لم يبتدئ بعد

10:25 am
14-Sep-2013

رحلة جاز..
ماذا تعني رحلة جاز..
في منهاتن..
تلبس قبعتك السودأ..
نذهب الى الشارع الثامن..
تبحث عن حانة – سمالز smalls – القابعة بين الجادة السابعة و الثامنة..
تغازلك رياح سبتمبر بعد انتصاف الليل..
تقف امام الحانة..لتجد شاب يرافق احدهم..
وبجاوره لوحة هزيلة كُتب عليها ٢٠ دولار..
تدفع له المبلغ لتدخل السرداب..
درج حجري ضيق..
باب خشبي..
و موسيقى الجاز تغازل الجميع..
بكل مجن تقبل هذا و ذاك..
تدخل..و تحمل معطفك في يدك..
تبحث عن كرسي..
تتأسف على ازعاج البعض..
تضطر ان تقف..فالكل ساهم..
و العازفون تحت الأضواء..بسحناتهم المتنوعة..
يمارسون الجاز..
تقف..
تتأمل..
تتجرع..
تنصت..
تبتسم..ترتخي..ينحني ظهرك في ذبول..
تنسجم..و يتراقص قدمك الأيمن..
تزيد الكأس..
تنصت..
تلهم..وتكتب بلذة..بحزن..بمجن..
لكن لاشيء يصل.. العزف حولك..
تترك الهاتف..
تستسلم..مثل الجميع..
انه الجاز..

2:59 am
9/9/13

الوسوم:

على شط الحيرة تلاقينا..
ومارسنا الحُب على ضفاف الحزن..
وخيم الموت بمودة للحظة..
فزعت الارض..و سكنت السماء..
واشرق يوم جديد..كئيب..
يشبه القبر يوم العيد..

6:19 am
10-25-13

بعضهم يبحث عنك بين اللحى و المنابر..
و بعضهم يبحث عنك بين أرغفة الخبز..
و بعضهم يبحث عنك بين اهوال العقل و المنطق..
و درفات الاوراق و شاشات الحواسب..

اما انا..فابحث عنك بين سحب السماء..و دورة الحياة..
ابحث عنك خلف اوتار دامعة..و رائحة المواسم المتقلبة..

قد اجد عظمتك و انا انثر بقايا أوراق الخريف المهشمة..لأجدها تتراقص من بين اناملي..
و انا استمع لخرير ماء يعزف بقنوط متواصل..

او تلهمني رياح تقبل وجنتي..وتهمس لي بكلمات غامضة..
و بسمة اشاركها مع طفلي..

أجدك في كل مكان..و لا يحتويني شيء منهم..
لا يحتويني سواك..
و استكين لنفسي..و اهمس..سحقاً لهم..

4:15 AM
9-11-2010