Skip to content

خالد يسلم

مواطن عنده حموضه

في داخلي لا أحد..
لا أملكني ولا يملكه أحد..
في داخلي
وقت..قلق..رتابة..وفراشة عمرها قصير..
في داخلي موت..وغضب شديد..مني..
اشتاق مثل الجميع..
احب مثل الجميع..
اشتري الورد مثل الجميع..
ثم اللقيها في سلة المهملات مثل الجميع..
مع كل قصة..افقد جزء مني..لأحكيها لي..
عزائي اني لم اعرفني..
ابحث عمن تعرفني..لأهرب منها..
واهرب ممن لا تعرفني..ببقائي برهة عندها..
رهبة مني..
تتمزق اوردتي..ويتجدد دمي..
ويلكز السؤال..رأسي..
ويطبق الحُب على جثماني الصاخب..
ينهشني..ويسخر مني..
يرعشني..ويضحك بمكر..
يخبر الجميع عن حماقاتي..
لكن لا أحد ينصت..سوى هي..
فتضحك..و ارتعش..
اسكن لها..وارتعب..
انا لا اعرفني..لكني اعرف اني لا اغضب مني..بمحاذاتها..
لا جدوى..
جثة تحمله قدماي..
ورأس فارغ..
وشعر مبعثر..
خضوع الأحرار..
ام سلام الأموات..
ام وأد طفل..
قصة قبل النوم..
قصتي قبل الإغماضة الأخيرة..

6:29 am
22-Feb-2014

%d مدونون معجبون بهذه: