Skip to content

خالد يسلم

مواطن عنده حموضه

خزعبلاتي لا تعرفني..لكنها مخلصة..
فهي اقسمت ان لا تبرح رأسي..ولا تبوح بسري كما هي..
بل تشدو بكلمات مبهمة..ولحن قادم من تلال
الماضي..من ذاك الطفل الحالم..
او تلك الذكرى الماضية..العاتمة..
خزعبلاتي تبقى معي..على صدري قائمة..
على احلامي جاثمة..
فاقدة الملامح..لكنها مخلصة..و مخلّصة..
خزعبلاتي أم طاهرة..و لعوب ماجنة..
لكنها خزعبلاتي..
تبقى لي مخلصة..
تبكي على صدري..
وابكي معها دون وجه او ملامح..
فهي خزعبلاتي..
هي الوحيدة معي..
هي ملهمتي
و حزني
وكتاباتي
هي
أنا…

الوسوم:

%d مدونون معجبون بهذه: