Skip to content

خالد يسلم

مواطن عنده حموضه

لانهم لا يخضعون للرائحة الاسفلت ولا يمتطون البشر ساعة العبادة..هم يذهلون..فلا يمسحون انوفهم قبل نشق المؤخرة..بل بكل بساطة مزكمة انوفهم عن المال..متقرحة قبورهم بكلمات حياة لم تقال..
مجانين فهم ادركوا بان لا يدركوا ففروا من القانون للعبث..فهم مبعثون في هذه الحياة..
صل فنم فهل..آلهات لن يعبدوا الاولين..
باطراف اصابعهم يلعقون صفحة الفكرة ثم يركضون كالاطفال..ويقهقهون في الظلمة على خدع العقلاء..
مجانين..لكنهم ليسوا اوغاد..هم مجرد اطفال لا يحسنوا تقليم الاظافر و النفاق..
وتلثغ السنتهم عند اللهج باسم السلطان..والسلطة الخضراء..
هم يرقصون ويصفقون ويبصقون في حبور..

اختصروا لي يا سادة العقلاء كلمة : تفوووووو

يمسح الكاتب فمه باطراف ثيابه ثم يقول : واتعظوا و انهقوا واحسنوا اللجم قبل النكاح..

١١-سحتمبر – ٢٠١٢ بعد منتصف الليل بثلاث ساعات لكني ارفض تغير التاريخ
هو يومي وليس يوم هاتفي

%d مدونون معجبون بهذه: