Skip to content

خالد يسلم

مواطن عنده حموضه

تنزل للماء..لتطهره بساقيها المباركة..
وتحلق الريح حولها..ليتدثر الربيع بعنقها..
ويهمس الخرير بكلمات عشاق مضوا..
بأصوات قبلاتهم..
بوقع أطراف اناملهم..
تتماسك الصخور..وتكاد ان تنفطر..
لايهم..فالماء يسيل على جسدها كقصيدة شعر في أوراقي..
كالحبر الهارب من حروفي..
كافكاري..
لكنها تسيل..وتقبّل صفحات الماء..
لتنفث فيه الحياة من جديد..

5:08 am
24-6-2012

%d مدونون معجبون بهذه: