Skip to content

خالد يسلم

مواطن عنده حموضه

ها انا هنا في الحديقة..
نسمات باردة تقبلني..و تحتضني بكل برود..
انها تهمس بكلمات لا افقهها..
الصورة لا تدرك إحساسي..الكلمات تتجاهل التفاصيل الدقيقة حولي..و الموسيقى تبرر بقائي..
لعلها ليست الحديقة..او النسمات الراعشة..
لعلها ليست نيويورك او الغربة..
وبالتأكيد هي ليست كلمات العازف خلفي..
لعل الامر بسيط..ابسط مما تدركه رجولتي..
لقد احبطت..
وهمشت أحلامي..
لنمشي سويا انا وهي..
نبتسم..نهمس..
لكن لن نعترف..ولن نغفر..
يوما ما سألوح لك..
لكنها ستكون تلويحة الوداع..
وسيعم علينا السلام..

كم احبك..

Washington square
9:36 pm
4-9-2012

الوسوم:

%d مدونون معجبون بهذه: