Skip to content

خالد يسلم

مواطن عنده حموضه

في لحظة تائهة..
وأضواء الإنارة تعكس على زجاجة السيارة..
تغازل قطرات الندى برودة الزجاج و عنفوان رطوبة جدة..
تقف سيارتك الشامخة بمحاذاتي..
وارقب عينيك..
لتلتمع على انعكاس انوار السيارات المسرعة..
الهي..كيف تمضي كل هذه الأنفس و المركبات..ولا يتأمل احدهم..هذا العظيم الساحر المحيط..
تتسمر عيناها..و تتوسل عيناي..
ويتأوه قلبي..وتمور شفتاي مبتهلة..
حتى يسرق عظمتها..بسمة خفية..
ليسيح الجليد..وترثوني بنظرة..
ضحكة..
وإشارة خضراء..تاخذ مني اللحظة..

%d مدونون معجبون بهذه: