Skip to content

خالد يسلم

مواطن عنده حموضه

بخطوات متزنة و ساكنة..
قدمت الي و انا الوالي على عرشي السقيم..

وجلست لتغسل اقدامي..
فأنسدلت خصلات شعرها على جيدها..وتنثرت حول ذراعيها..

على سطح حوض الماء غازلني ضئ ثغرها..لاهبط من صقيع جنتي..إلى جنتها..

واضع راسي بين كفيها..وتقبلني..
وانا العابد الخاشع..أسبح بين شفتيها..

واتلو بكلمات من الحب..لا يدركها غير ثغرها..
لتطبق شفتيها على خوفي..واسكن بسلام..

8:17 pm
13-3-2011

الوسوم:,

%d مدونون معجبون بهذه: